في آخر زيارة لي لأمستردام ( نوفمبر ٢٠١٦)، زرت المكتبة العامة هناك (Openbare Bibliotheek Amsterdam) وهي مكتبة جميلة جداً وحديثة وفيها جدار طويل يحتوي علـي رسومات كاركتيرية سياسية ساخرة تتضمن ما يقارب ٣٠ رسمة منها ٦ أو ٧ تنتقد السعودية وتصفها بـأنها قوة مارقة وتدعم داعش وتدعم القتل العشوائي وتكره اللاجئين وتنتظر عند الحدود لقطع رقابهم!

ومن المؤسف أن الجدار مع كل تلك الرسوم كان يحتوى على رسم واحد فقط ينتقد دولة اسرائيل! ورسمين -علـى الأكثر- ينتقدان روسيا وبشار الأسد!

ومن المعروف أن اليمين المتطرف في هولندا ضد السعودية تماماً، وضد العرب أيضاً ولا أنسى موقف خيرت فيلدرز اليميني المتطرف الهولندي  ضد السعودية والذي نشر ملصقات يظهر فيه العلم السعودي مع عبارات معادية للعرب والسعودية.

سأضع صوراً لبعض هذه الكاركتيرات لترون كم هي مسيئة لنا كشعب وللحكومة أيضاً:

file4file5file6file7

 

طبعاً، الكاركاتيرات في مجملها تنتقد السعودية وتصفها كداعم لداعش! وضد اللاجئين.!! وأنها دولة قتل وسفك للدماء.! وللأسف هذه هي النظرة المشهورة عن البلد!

أنا لست ضد الحريات -والرسم الكاركتيري أولها- لكنني أستغرب جداً عدم وجود جهة في وزارة الخارجية أو جهة ناشطة مستقلة تقوم بالرد على مثل تلك الرسوم أو المقالات أو أي شيء ضد البلد.!
رسوم كاكرتيرية مسيئة للغاية ضد المملكة العربية السعودية في مكتبة عامة ومشهورة في مدينة سياحية يأتيها السياح من جميع الجنسيات وتبقى معلقة لأشهر وأشهر طويلة وترسم صورة ذهنية سوداء عن السعودية.!

  • ماذا أقترح لحل ما يحدث في المكتبة العامة بأمستردام من نقد للمملكة العربية السعودية؟

١. أن تقوم الدولة ممثلة بسفارة المملكة العربية السعودية في هولندا بالرد رسمياً وتوضيح أن هذه الرسوم لا تنقل الحقيقة وأنها ظالمة وغير منطقية.
٢. أن يتم مخاطبة المكتبة العامة هناك بإزالة هذه الرسومات حيث أنها لا تعكس الواقع والحقيقة (بالأرقام والواقع).
٣. أن يتم رفع قضايا على راسمي الكاركاتيرات أو المكتبة العامة أو وزارة الثقافة في هولندا، بسبب تشويه سمعة حكومة ومواطني المملكة العربية السعودية وإظهارهم بمظهر مخيف ولا يمت للواقع بصلة.

وأعتقد أن وزارة الخارجية وسفارة المملكة في هولندا لن تسكت -كالعادة- عن كل ما يسيء للبلد شعباً وحكومة.

أعطوني آرائكم في هذا الموضوع وماهي الحلول التي تقترحونها لإزالة الكاركتيرات أو -على الأقل- أن تكون الكاركتيرات منطقية وحقيقية ١٠٠٪..؟

 

شكراً لوقتكم

3 تعليقات

  1. صراحه تقهر جداً !
    لكن ما أدري اذا كان الحلول اللي اقترحتها تنفع ..
    ما تحس اننا بكذا نلفت النظر لها أكثر و نعطي أصحابها قيمة و اهتمام لا يستحقونه؟
    ما تحس اننا بنبين ضعيفين و مجرد كاريكاتور يثيرنا و يقوم قيامتنا؟ مهم تكون صورتنا قوية – زي حقيقتنا-.
    صحيح احنا عاطفيين و بصراحة وانا أشوف الصور كنت رافعه اصبعي الأوسط طول الوقت تعبيراً عن عدم رضاي لما أرى..لكن أعتقد الجهات الرسمية عندها أمور أهم و أكبر من الرد على هذه التفاهات و لكن أنا مع “قرصة الإذن” أو لفت انتباه زي ما قلت بالأرقام و الحقائق .. يعني نبين لهم اننا مو راضين بس بأدب و ثقل حتى ما نعطيهم وهم لذة الشعور بأنهم أغاضونا و لو فعلوا!

    شكراً استمتعت كثير بقراءة بعض المواضيع في المدونة. استمر.

    • أهلاً نوره ..

      قد يكون كلامك صحيح في أننا نلفت النظر ونعطي أهميه وقيمة لمن لا يستحقها، لكن على الأقل يجب أن يصل صوتنا -صوت الدولة- للمسؤولين هناك، فالأشياء الصغيرة هذه هي ما تصنع المشاكل الكبيرة للبلد مستقبلاً وتشوه سمعته.
      كم من طفل أو بالغ يرى هذه الكاركتيرات ويتأثر فيها وقد يبدأ في الحديث والكتابة والرسم ضد السعودية..

      الشكر لك ..
      سعيد في ردك

اترك تعليق