مساء الخير ..

مقهى المساء في الرياض، من أشهر المقاهي حالياً وأكثرها ازدحاماً، ومنذ فترة طويلة وأنا أرغب في كتابة موضوع عن هذا المقهى وسبب عدم رغبتي الذهاب إليه وعدم إعجابي به.

المقهى بدأ باكتساب شهرته عند افتتاح فرع طريق العروبة (مُقابل برج المملكة)، وتواجد قناة الكأس آنذاك لتغطية أحد البطولات والإعلانات المستمرة للفرع، والأهم من كل ذلك دعايتهم الرئيسية بأن هذا المقهى هو أكبر مقهى في العالم حسب موسوعة غينيس للأرقام القياسية بسعة 1050 مقعد، وهذا الشيء حقيقي، حيث أن المقهى كبير جداً وجلساته كثيرة ومتعددة، منها جلسات خارجية وأخرى داخلية.

مقهى المساء، أكبر مقهى في العالممقهى المساء، أكبر مقهى في العالم
مقهى المساء، أكبر مقهى في العالم

وأعتقد أن رغبتهم قوية في طبع اسم المقهى في أذهان الجميع خصوصاً لمن هم من خارج الرياض، ولا زلت أتذكر عندما كنت في زيارة إلى مدينة جدة عدد اللوحات الإعلانية الكثيرة للمقهى رغم أنه لا توجد لديه فروع هناك.!
وكانت هذه اللوحات تتغنى بأن هذا المقهى أكبر مقهى بالعالم، وهو أمر لن يُنسى من غالبية من يرى هذه الدعايات، وستكون بالطبع أحد الوجهات الرئيسية لهم عند ذهابهم للرياض.

أعتقد أنهم وفقوا كثيراً بالإعلان عن المقهى وأعتقد أنهم كونوا قاعدة كبيرة من العملاء، الذين أعتقد أن أكثرهم من غير ذوي الخبرة بالمقاهي والطعام، وكان سبب ذهابهم هو اسم وشعبية المقهى ورغبتهم برؤية أكبر مقهى بالعالم.!

أتذكر قبل افتتاح الفرع الكبير في طريق العروبة، كنت أذهب كثيراً للفرع الموجود في طريق الملك عبدالله (تقاطع طريق الملك فهد)، وكان المقهى بالنسبة لي جيداً جداً، وخيارات الحلويات أفضل بكثير من الحالية، والأسعار منطقية جداً مقارنة بالجودة، وبالرغم من سوء الخدمة آنذاك إلا أنني كنت أشعر أن المقهى يستحق الزيارة، أما الآن وفي كلا الفرعين، أعتقد أن المقهى -بالنسبة لي على الأقل- غير جيد، خصوصاً عندما نتحدث عن جودة الحلويات أو الطعام بشكل عام والأهم من كل ذلك الأسعار المبالغ فيها مقارنة بالأسعار القديمة.

ولكي أكون منصفاً فالخدمة في المقهى تحسنت كثيراً جداً عن الفترة سابقة، والموظفين أصبحوا متفاعلين وسريعين وبشوشين كذلك، وهذا شيء يحسب للإدارة.

بالنسبة للأسعار، فأعتبرها غالية جداً مقارنة بجودة الطعام، والمقاهي الأخرى المشهورة في الرياض مثل: بتيل، لونوتور، تاو وغيرها تقدم خيارات لذيذة وأكثر جودة وبنفس الأسعار تقريباً.

مقهى المساء يتميز بجلسات ممتازة أكثر من المقاهي الأخرى وهي الميزة الوحيدة للمقهى بالنسبة لي، لكن هذا لن يكون سبباً لذهابي إليه، خصوصاً أنني من محبي الحلويات -للأسف-، والحلويات -والأكل بشكل عام -الذي يقدم هناك يفتقر للطعم الذي يستطيع أن يخضعني ويجبرني على العودة.

في نهاية التدوينة، تقييمي للمقهى بشكل عام، وسأضع لكم هنا قائمة طعام المقهى (المنيو) لتقرروا بنفسكم إذا كانت الأسعار غالية أو لا، وبالطبع أُفضل أن يكون التقييم بعد تذوق الطعام لديهم.

 

تعليق واحد

  1. حقيقة مقهى المساء اكثر الامكان جمالا لقضاء وقت ممتع في الرياض فيما يخص الخدمة ممتاز جدا والطعم جيد جدا والاسعار تعتبر مناسبة جدا مقارنة في اي موقع في شارع التحلية اضافة الى ذلك الموقع متميز.

اترك تعليق